المقدمة


               يستند نشاط الاستشارات والدعم المؤسسي على توجهات الخطة الخمسية التاسعة للأعوام 2020 – 2025 والتي تصبو للنهوضبنشاط الاستشارات وجعل المعهد بيت خبرة عربي مُتميز في سُوق الاستشارات العربي خاصة في مجالات التخطيط والتنمية والسياسات التنموية والتي تصبوا الى تطويرالاقتصادات العربية وتقدم حلولا عملية لكل القضايا والتحديات التنموية التي تواجهها الدول العربية وذلك باستخدام أحدث المناهج العلمية والنماذج الكمية.   

               انعكست الجهود المبذولة من طرف المعهد في ارتفاع عدد الاستشارات التي يُقدمها المعهد للدول الأعضاء، وبنوعية مشهود لها. وقد نفذ المعهد دراسات استشارية متعددة لصالح مُختلف المؤسسات العربية في أغلب مجالات التخطيط والتنمية. ويرتكز النشاط الاستشاري والدعم المؤسسي أساسا على الطلب المتأتي من مُختلف الجهات في الدول الأعضاء، ويقوم المعهد بتسخير موارده المتاحة للاستجابة لتلبية هذه الطلبات حسب القواعد المعمول بها في هذا الشأن.